WhatsApp Image 2022-01-16 at 1.14.47 PM.jpeg

 

بات للحزب الديمقراطي السوري قنوات تواصل مع جميع الأحزاب الليبرالية بالعالم ،فأغلب هذه الأحزاب في الكثير من الدول لها تنظيمات شبابية منتسبة "للاتحاد الدولي للشباب الليبرالي"، هذا ما أكده السيد "مجد خطاب" أحد أعضاء التنظيم الشبابي في "الحزب الليبرالي السوري ـ أحرار" .بعد الموافقة من قبل الاتحاد الدولي على انتساب التنظيم الشبابي بالحزب ليكون جزءاً من هذه الفيدرالية الكبيرة 

وتابع "خطاب" ستؤمن عضويتنا في هذا الاتحاد فرصا عديدة للقاء الأحزاب الأخرى من بلدان مختلفة، وبالوقت الحالي نعمل على خطط مستقبلية تشكل رافعة لحضور مميز في الاتحاد الدولي كتطوير الدعم التقني ،وتأمين الاستشارات لكسب المهارات ،والأدوات في إدارة  الجناح الشبابي وتطويره مثل التعرف على طرق إدارة الحملات الانتخابية والدعاية السياسية ، وبالتأكيد سيكون للخبراء في الاتحاد الدولي دور بذلك

 

ووضح السيد "سليم سلوم" العضو بالتنظيم الشبابي في أحرار بأنه قد تم العمل على عدة مراحل لتأمين هذا الانضمام " حيث بدأنا بصياغة نظام داخلي للتنظيم الشبابي في "الحزب الليبرالي السوري"، فحصلنا على مساعدة من الاتحاد الدولي نفسه بإرسال  مجلد يساعد بتأسيس جناح شبابي، واستمر العمل قرابة أربعة أشهر،كما كان هناك مساندة كبيرة  من قبل القياديين بالحزب الليبرالي السوري، وتقديم العون لتنفيذ الخطوات المطلوبة .

ويعتبر "الاتحاد الدولي للشباب الليبرالي " مقره برلين من أكبر المنظمات الشبابية على مستوى العالم ولديه حوالي 100 منظمة عضو ويمثل أكثر من ثلاثة ملايين فرد .

وعن تأثير هذا الانضمام قال السيد "تيم الدروبي"  انضمام الجناح الشبابي في حزب أحرار  للفيدرالية الدولية سيشكل فارقاً كبيراً في دورة حياته المهنية كون العمل السياسي والأحزاب بحاجة كبيرة للمزيد إلى العلاقات الدولية ،وبناء التحالفات الاستراتيجية مع شركاء دوليين يدعمون الشباب الليبرالي ويساعدونهم على اكتساب الخبرات المختلفة في العمل السياسي ليكونوا أدوات تغيير حقيقية لبلدانهم.

وكانت رئيسة الاتحاد الدولي للشباب الليبرالي السيدة " أماندا كانانغ" قد وجهت خطاباً رسمياً  إلى الحزب الليبرالي السوري ـ أحرار يتضمن موافقة الاتحاد الدولي وبعد التصويت على انضمام الشباب الليبرالي السوري من خلال الجناح الشبابي في "حزب أحرار" كأعضاء منتسبين، حيث أكدت بأن شباب أحرار سوريا باتوا اليوم جزء من الصوت الجماعي العالمي لعولمة الحرية .